اشترك في قناة #زمان_الوصلTV
https://goo.gl/TdgHGI



الوصل TV (خاص – ريف دمشق)
تصوير ومتابعة: حاتم الزعبي
نظم أبناء الجولان في الجنوب السوري يوم أمس الأول (الإثنين)، المؤتمر الشعبي الأول في إطار حشد القوى الرافضة لمبادرة السلام مع إسرائيل والتي طرحتها مجموعة من "معارضي" الخارج المقيمين في أوروبا قبل عدة أسابيع من قبل.
شاركت في المؤتمر معظم الفعاليات المدنية والثورية والعسكرية من أبناء الجولان المقيمين في المحافظات الجنوبية، وجرى رفض ما صدر عن مجموعة مبادرة "ألمانيا"، كما تم في المؤتمر طرح مشروع ميثاق "الأحرار" ومحاسبة من وصفهم الحضور بـ "العملاء" الذين يتعاملون مع إسرائيل.
وانتهى المؤتمر بجملة من البنود بينها التأكيد على أن الجولان جزء أصيل من التراب السوري ورفض الوصاية الإسرائيلية على أهله، ورفض كل مشاريع التقسيم الطائفية المطروحة على الساحة السورية واستغلال مسألة الجولان لتكون بوابة لهذه المشاريع.