زمان الوصل (خاص)


تتعدى نسبة البطالة في حي الوعر الحمصي نسبة تفوق 90%، بسبب الحصار المفروض على الحي منذ قرابة 4 سنوات. ويوجد آلاف الشباب العاطلين عن العمل، دون مدخول يعيشون به. وأغلب المحلات والأسواق في الوعر فارغة تماماً، وتنعدم مجالات العمل للأهالي. النظام يفرض حصاراً على كافة الأصعدة الاقتصادية والغذائية والطبية، حتى عمال النظافة غالباً ليس لديهم عمل ثابت بسبب نقص الدعم. وأغلب سكان الحي يلجؤون إلى طلب المعونة من أصدقائهم وأهاليهم في الخارج لإرسال مصروف لهم كي يعيشوا به.