زمان الوصل TV (خاص - ريف ادلب) تصوير ومتابعة: أحمد بريمو


وسط أوضاع إنسانية صعبة وشتاء جاء عليهم، وصل مهجرو بلدة "خان الشيح" من غوطة دمشق الغربية إلى ريف إدلب بموجب اتفاق أجبرهم عليه النظام في فصل جديد من فصول التهجير القسري الذي يتبعه. من "خان الشيح" إلى مركز إيواء مؤقت في بلدة "معارة الأخوان" بريف إدلب تحولت إقامة أكثر من 1400 شخص من مسلحي الغوطة الغربية وأسرهم، بانتظار وصول الدفعة الثانية من ذات البلدة خلال الساعات القليلة القادمة. تحاول المنظمات الإنسانية العاملة في الشمال السوري تقديم المساعدات العاجلة للضيوف في مسكنهم المؤقت إلى حين نقلهم إلى مراكز الإقامة الدائمة وتوزيعهم على بلدات الشمال.