زمان الوصل TV ـ قصي نور / ريف دمشق


في الغوطة الشرقية فارق أبو بشار جوهر الفنان السوري عازف البزق ابنته وزوجته، ليعيش حياة الوحدة والعزوبية بعد عمر كامل، ويقضي ثلاث سنوات مع ألحانه وآلاته الموسيقية. يؤلف أبو بشار الأغاني الثورية ويلحنها على أنغام الحرب، مرة هادئة تساعد على التفكير بما حل من مصاب، ومرة صاخبة تساعد على الهروب من التفكير في المصاب. غنى الرجل نحو ست أغنيات ثورية، وها هو يجلس على أطلال منزله، تساعده ذكريات كانت هنا على تأليف وتلحين أغانيه. يرفض أبو بشار الانتماء سوى للأرض، وتارة يتفاءل بإمكانية التغلب بالموسيقى على من يحاول قتل إنسانية شعبه.