We fight fanaticism, violence and hate speech, providing a credible content away from biased and misleading information.


اشترك في قناة #زمان_الوصلTV


https://goo.gl/TdgHGI


زمان الوصل TV (خاص – ريف إدلب)


تصوير ومتابعة: أنس العبد


يعاني قاطنو مخيم الصفصافة غربي مدينة سلقين بريف إدلب من واقع مرير وحياة متعبة، إذ يفتقر المكان لأدنى متطلبات العيش والصحة فيما تغيب المنظمات الإنسانية بشكل كامل.


تأسس المخيم قبل 4 سنوات، ويضم نحو 2000 مهجّر من سهل الغاب ريف حماة، بعدما غادروا بيوتهم ومنازلهم على آثر الدمار الكبير الذي حل بها بفعل طيران الأسد الحربي. معظم المقيمين داخل المخيم من أبناء الشهداء والأرامل ومعسري الحال، وهؤلاء الذين لا يملكون القدرة المالية على العيش في المدن المحررة واستئجار البيوت. الأمراض تغزو المكان نتيجة انتشار الأوساخ ومجاري المياه ولا مراكز صحية أو أطباء أو أدوية هناك لتلافي هذه المشاكل الجمة.