We fight fanaticism, violence and hate speech, providing a credible content away from biased and misleading information.


اشترك في قناة #زمان_الوصلTV


https://goo.gl/TdgHGI


زمان الوصل TV (خاص – ريف إدلب)


تصوير ومتابعة: شام محمد


ارتبط الفنان سمير رمضان بمدينته التي ولد فيها ارتباطا وثيقا، رغم أنه خبر الغربة، وعاش الحنين، حيث انتقل للعمل في بيروت، وبقي فيها لمدة 25 عاما، وفي أجواء الموسيقى واللحن والكلمة، وحين اندلعت الثورة السورية، عاد الى معرة النعمان، بلدته وعشقه الأبدي كما يقول، ليقف الى جانب أبناء شعبه، في ثورتهم ضد الطاغية.


شارك "سمير رمضان" أبناء بلدته نضالهم ضد الظلم وثورتهم ضد القهر، شارك بسلاحه الذي يعرف، الكلمة واللحن، وغنى للبيوت المدمرة، وللشهداء، وللأمهات الصابرات، والأرض التي تعطي وتعطي، وفي المقابل. لم يسكت سمير رمضان عن الفساد والمفسدين، حذر من المندسين سارقي قوت الفقراء، الذين حاولوا ركوب موجة الثورة، ووقف ضد من يسيء للثورة الشعبية، ومن يسيء لأبناء سوريا وأبناء المعرة.


كتب ولحن وغنى أكثر من 75 أغنية كان معظمها عن مدينة معرة النعمان وثورتها، ولشهدائها الذين ارتقوا طلبا للحرية.