We fight fanaticism, violence and hate speech, providing a credible content away from biased and misleading information.


اشترك في قناة #زمان_الوصلTV https://goo.gl/TdgHGI زمان الوصل TV (خاص – ريف حلب)


تصوير ومتابعة: نزار أبو أيمن


بدأت أخيرا عمليات ترميم وإعادة تأهيل المسجد العمري المعروف باسم المسجد الكبير، في مدينة الباب بريف حلب، المشروع بالتعاون بين "وقف الديانة" التركي، ولجنة الآثار، ومجلس مدينة الباب، ويقوم على ترميم المسجد، مع الحفاظ على شكله وتصميمه القديم، بحيث يتم إزالة الركام، وتجديد الحديث منه، الأرضيات، والأبواب، وما شابه، والحفاظ على الحجارة الأثرية، بعد تحديد المتضرر منها، وترميم ما يمكن ترميمه، واستبدال الحجر التالف بآخر من ذات الطبيعة والشكل والعمر، مما يتوفر من حجارة إضافية، وعند الضرورة يستبدل الحجر، بعد معاملته "وتعتيقه" بحيث لا يبدو ناشزا.


الهدف العام من مشروع الترميم هو إعادة المسجد على ما كان عليه، وهو يستغرق نحو ثلاث سنوات، ويشارك فيه عدد كبير من العمال والمهندسين، من أبناء المنطقة، بإشراف اختصاصيين في الهندسة والعمارة والآثار.


يعتبر المشروع خطوة هامة في طريق إعادة اعمار آثار البلاد والحفاظ عليها، وتنظيفها من آثار الحرب والقصف.