We fight fanaticism, violence and hate speech, providing a credible content away from biased and misleading information.


اشترك في قناة #زمان_الوصلTV


https://goo.gl/TdgHGI


زمان الوصل TV (خاص – ريف إدلب)


تصوير ومتابعة: حاتم الحمصي


بحثاً عن الترتيب والتوثيق، وهرباً من الفوضى والعشوائية، أخذ شبان مدينة درايا على عاتقهم خدمة عائلاتهم المهجّرة إلى إدلب، وذلك من خلال إنشاء سجل مدني في مدينة سرمدا بالريف الشمالي المحرر بهدف الحفاظ على وثائقهم. بعد عام وشهرين على تهجيرهم من مدينتهم، تحتاج 830 عائلة تضم نحو 4000 مدني، لعقود زواج وطلاق وهويات شخصية وشهادة ولادة ووفاة، وهو ما يقدمه السجل المدني المقام بريف إدلب تطوعاً وبالمجان. وفي لفتة أخرى بدأ موظفو السجل بجولات ميدانية على مناطق تجمع العائلات الديرانية في ريف إدلب لتسجيل المواليد الجديدة، وإجراء الخدمات الروتينية للأهالي، وذلك بغية التخفيف من أعباء التنقل عليهم وتسهيل حصولهم على وثائقهم.