We fight fanaticism, violence and hate speech, providing a credible content away from biased and misleading information.


اشترك في قناة #زمان_الوصلTV


https://goo.gl/TdgHGI


زمان الوصل TV (فرانس برس)


الشهر الأخير من العام 2017، باشر فريق كرة قدم يضم 19 لاعباً تدريباته بمبادرة من مركز المعالجة الفيزيائية في مستشفى ادلب التخصصي. وتتراوح أعمار لاعبيه بين 13 و40 عاماً يتدربون لساعتين ثلاث مرات أسبوعياً. المفارقة هي أن الفريق مكون من مبتوري الأطراف من مصابي الحرب، حيث فقدوا أيديهم و أرجلهم أو تعرضوا لإصابات بليغة. ومنذ تأسيسه قبل أكثر من عام، عالج مركز المعالجة الفيزيائية 900 شخص، من نساء ورجال من مختلف الأعمار، يعانون بشكل خاص من بتر أحد الأطراف أو من كسور. ويوضح أحد المعالجين الفيزيائيين في المركز محمد مرعي أن "الشباب استجابوا بسرعة" لفكرة التدريب وتكوين فريق كرة قدم، لافتاً الى ملاحظته خلال اسابيع قليلة تطوراً كبيراً على الصعيد الجسدي و"النفسي والمعنوي" لدى اللاعبين. ولن تتوقف نشاطات المركز عند هذا الحد، وستتضمن المرحلة المقبلة التدريب على رفع الأثقال والسباحة. واستضاف المركز مؤخراً مباراة كرة قدم ودية في إطار مسابقة رياضية بمبادرة من جمعية شفق الخيرية المحلية. فانقسم اللاعبون الى فريقين، ارتدى الأول قمصاناً برتقالية والثاني خضراء اللون.