اشترك في قناة #زمان_الوصلTV
https://goo.gl/TdgHGI
زمان الوصل TV (خاص – ريف دمشق)
تصوير ومتابعة: عمران أبو سلوم – أبو اليسر البراء
في خرق مستمر من قبل قوات النظام لما يسمى باتفاقية "خفض التصعيد"، شنت الطائرات الحربية عشرات الغارات الجوية على مدن وبلدات الغوطة الشرقية خلال الأسبوع الفائت، مستخدمة البراميل المتفجرة والقنابل العنقودية المحرمة دوليا في قصفها ضد المدنيين.
القصف الهمجي والعشوائي على التجمعات السكنية والذي لم يلق تنديدا أو شجبا من أي طرف دولي أو عربي، أودى بحياة أكثر من 30 شخصا، فيما لم تتوفر إحصائيات دقيقة لحجم الإصابات، إذ غصت المشافي الميدانية بالجرحى في مشهد يعيد للأذهان الحملات العسكرية السابقة على الريف الدمشقي قبيل هذه "الاتفاقيات ".
فرق الدفاع المدني أو ما تعرف بالقبعات البيضاء لم تسلم من وحشية القصف، وتعرضت للاستهداف المباشر لأكثر من مرة خلال اليومين السابقين، ما تسبب باستشهاد 3 عناصر وإصابة 8 آخرين منهم حالات خطرة للغاية.